شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | في اِنتظار الهيئة..

في اِنتظار الهيئة..

image_pdfimage_print
Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail

الأستاذ محمد ضيف الله

تواري هيئة بلعيد والبراهمي عن الردّ المباشر والمقنع على كلام محامي مصطفى خذر، ليس في فائدتها بالمرّة. وكلّما طال صمتها، أو أظهرت التّعالي عن الردّ أو حاولت التّنقيص ممّا قاله دون إقناع ولا حجّة، نال ذلك من صدقيّتها، وممّا أعطته لنفسها من دور في البحث عن الحقيقة.

نتذكّر أنّ الهيئة هي أوّل من أشار إلى أنّ الإرهابي القاتل قد قبض 300 مليون، وإذ تبيّن أنّها لم تعرض كلّ المعطيات الواردة بنفس الوثيقة، فهي مدعوّة إلى الدّفاع عن نفسها لماذا اِقتصرت على ما اِقتصرت عليه؟ ألم تكن تؤكّد دائما بأنّها تبحث عن الحقيقة؟ أم أنّ اِجتزاء ما ورد في الوثيقة يخدم الحقيقة؟

الصّمت لا يخدم الهيئة..

Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail
%d مدونون معجبون بهذه: