شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | حصاد هيئة الحقيقة والكرامة دون طموحات الصّادقين وأقلّ من أن يوجع المجرمين وأبعد من أن ينصف الحقيقة

حصاد هيئة الحقيقة والكرامة دون طموحات الصّادقين وأقلّ من أن يوجع المجرمين وأبعد من أن ينصف الحقيقة

image_pdfimage_print
Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail

سهام بن سدرين؛ رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة

الأستاذ الحبيب بوعجيلة

هل حان الوقت وتوقّفت هجمة أعداء العدالة الاِنتقاليّة على الهيئة حتّى يصبح من المشروع الآن نضاليّا تقييم أداء بن سدرين؟

بن سدرين، هذه الشّخصية الّتي يعرف كلّ موضوعيّ نزيه من شركاء المطبخ المعارض قبل الثّورة حجم سلبيّاتها وتداخل الذّاتي عندها بالموضوعي وخلفيّات تصوّرها واِشتغالها في “القليّم الحقوقي” (تصغير قلم)… وها أنّ حصاد هيئتها دون طموحات الصّادقين وأقلّ من أن يوجع المجرمين وأبعد من أن ينصف الحقيقة بعيدا عن حسابات سهام المحلّية والإقليميّة والدّولية..

لا يزايدنّ أحد علينا بالقول “مانا قلنالكم وانتم تدافعو عالهيئة وبن سدرين” لأنّنا لو اِستقبلنا من عمرنا ما اِستدبرنا وقامت مرّة أخرى هجمة الأزلام على المسار برمّته لتمترسنا مرّة أخرى في الدّفاع على الهيئة ورئيستها ضمن تمييزنا الدّائم وفي كلّ المعارك بين الرّئيسي والثّانوي..

كان الصّراع مسار عدالة وحدّ أدنى من حقيقة ثورة في مواجهة ردّة وأعداء حقيقة ومحاسبة.. وكنّا ندافع على المسار ومرارة في الحلق لا نبديها ونحن نعرف حقيقة هذه المرأة وتركيبتها الذّهنية والنّفسية، ولكنّنا ندرك الاِستراتيجيّ والمرحليّ كما في كلّ القضايا…

الآن وقد غيض الماء واِستوى المركب على الجوديّ فقد حان وقت تقييم واحدة من كثيرات وكثيرين ممّن غدروا بثورة وأحلام، والنّاس يظنّون أنّهم يحسنون صنعا حين نصّبوهم على مسار مسؤوليّات ثورة في هيئات أو وزارات أو جمعيّات أو أحزاب…

Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail
%d مدونون معجبون بهذه: