شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | لحظة ثقافية | آداب وفنون | جنيف: تتويج الفِلْم “ذي وُورْ شُوْ” الّذي يوثّق إنتهاكات حقوق الإنسان في سوريا

جنيف: تتويج الفِلْم “ذي وُورْ شُوْ” الّذي يوثّق إنتهاكات حقوق الإنسان في سوريا

الفيلم الوثائقي "ذي وُورْ شُوْ"

تُوِّج الفلم الوثائقي “ذي وُورْ شُوْ” (عرض الحرب)، الّذي أخرجه الدّنماركي آندرياس دالْسْغارْد وزميلته في الإخراج الصّحفية السّورية عُبيْدة زيتون، في المهرجان الدّولي للفيلم حول حقوق الإنسان في العاصمة السّويسرية جنيف. وهذا التّتويج هو الثّاني بعد مهرجان البندقية في إيطاليا.

وينقل هذا الفلم الوثائقي إنتهاكات حقوق الإنسان في سوريا منذ إندلاع الأزمة بها عام 2011، والّتي بدأت بمطالب سلميّة تدعو إلى المزيد من الحرّيات الدّيمقراطية، لكنّ تعنّت النّظام وقمعه للمظاهرات السّلميّة بالحديد والنّار، حوّلت المواجهات إلى تراجيديا خرَّبتْ البلاد ودمّرت حياة العباد يتواجه فيها السّوريون، معارضة ونظاما، بشراسة بدعم من حلفاء كلّ طرف الإقليميّين والدّوليين.

واعتمد الفلم على تسجيلات فيديو وثَّقت بدايات الأزمة السّورية وتابعت نشاطات المحتجّين من معارِضي النّظام السّوري. يقول المخرج الدّانماركي عنهم: “نصف النّاس الّذين تتبّعناهم لقوا حتفهم في الحرب الدّائرة في سوريا. هم اليوم غائبون، لأنّ حقوقهم لم تُحترَم. وهذا مُهمّ لأجلهم”.

ويتزامن الفلم مع النّقاش الدّائر في الأمم المتّحدة حول وضع حقوق الإنسان في العالم.

علما وأنّ الجائزة الكبرى في هذه النّسخة الـ15 من المهرجان مُنِحت للفلم “بورنينغ بودزْ” (الطّيور المحترقة) عن حقوق الإنسان في سريلانكا والّذي أخرجه السّريلانكي سانْجِيوَة بوشْباكومارا. وينقل المخرج وقائع الإنتهاكات الّتي شهدتها بلاده خلال الحرب الأهليّة في نهاية ثمانينيّات القرن الماضي…   (أحمد المسعودي)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*