الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار وطنية | بن سدرين: تونس مازالت تحت وضع الاِحتلال على مستوى الإرث التّاريخي

بن سدرين: تونس مازالت تحت وضع الاِحتلال على مستوى الإرث التّاريخي

image_pdfimage_print

سهام بن سدرين؛ رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة

أكّدت رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة، سهام بن سدرين اليوم الثّلاثاء أنّ الهيئة تسلّمت من فرنسا أرصدة تاريخية من الحجم الثّقيل، بحسب تعبيرها.

وأوضحت بن سدرين لإذاعة جوهرة أف أم أنّ أرشيفا هامّا تمّ الاِستحواذ عليه من طرف فرنسا أساسا بالإضافة إلى ألمانيا والولايات المتّحدة، معلنة أنّه سيتمّ دعوة الدّولة التّونسية رسميّا للمطالبة بجميع أرصدتها الأرشيفية لدى فرنسا معتبرة أنّ تونس مازالت تحت وضع الاِحتلال على مستوى الإرث التّاريخي.
وكشفت بن سدرين أنّ الهيئة تمكّنت من الحصول على جزء من هذا الأرشيف وأضافت أنّ الهيئة حاولت في البداية الحصول على الأرشيف المتعلّق بمعركة بنزرت لكن تفاجؤوا بوثيقة فرنسية تضمّنت تعمّد السّلطات الفرنسية إخفاء هذا الأرشيف عن الباحثين لأنّه سرّي إلاّ أنّ الهيئة تمكّنت بطرقها الخاصّة من الحصول عليه لتكتشف حقائق خطيرة تتعلّق باِعتماد بنزرت قاعدة لاِستخدام النّووي من طرف حلف الشّمال الأطلسي بإشراف فرنسا في حربهما على روسيا دون الاِهتمام بتداعيّات هذا الأمر الخطير على مصير التّونسيين.
كما كشفت أنّ من الوثائق الّتي تمّ الحصول عليها تلك المتعلّقة باِتّفاقيات أبرمت عام 1955 تتعلّق باِستغلال فرنسا لكلّ “خبايا الأرض” من نفط وملح وماء وفسفاط وغيرها من الاِتّفاقيات دون إلغاء هذه الاِتّفاقيات الّتي ما زالت سارية المفعول وبشكل اِستعماري.
وفي سياق آخر، أكّدت بن سدرين أنّ الوثائق الّتي تحصّلت عليها الهيئة على اِمتداد فترة عملها لن يتمّ تسليمها لأيّ جهة أجنبيّة كانت أم محلّية من النّظام السّابق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: