أخبار عاجلة
الرئيسية / منبر حر / بقلم رافع القارصي: حذار.. تجّار الدم يهدّدون السّلم الأهلي
تتواصل " المندبة " الندائية على قدم وساق منذ إعلان هيئة المحكمة الموقرة عن منطوق حكمها العادل والذي بمقتضاه تم إطلاق سراح رهائن "النداء" وسجن شهود زور "الحزب الحاكم" في سابقة تاريخية قطعت نهائيا مع إرث القضاء النوفمبري الذي أسقطته الثورة المباركة. دعوات صريحة صادرة عن أعضاء في شبيحة النداء ولكنّهم من نكد الزمان يتمتعون بصفة نواب للشعب يدعون فيها صراحة إلى الانتقام والتصفية الجسدية وإعلاء ثقافة الدم في ربوع الوطن ويطالبون "رئيس الدولة" بالتدخل للثأر لكرامة "شهيدهم" الذي لم ينصفه القضاء حسب زعمهم ولا بد من إعادة الماكينة النوفمبرية لإيقاف زحف الكفر القضائي بآلهة التعليمات. حمل السكان على مهاجمة بعضهم بعضا أو التحريض على ذلك بالدعوة إليه والتشجيع على فعله يعد جريمة خطيرة من شأنها ضرب السلم الأهلي وتهديد الأمن القومي للبلاد بما يفتح أبواب المجهول على مصراعيها في وجه الوطن وهذا ما يتطلب من النيابة العمومية سرعة التحرك لفرض هيبة القانون على كل الأطراف ولجم العابثين بمصالح شعبنا وأمنه.

بقلم رافع القارصي: حذار.. تجّار الدم يهدّدون السّلم الأهلي

Spread the love

download

رافع القارصي*

رافع القارصي*

تتواصل ” المندبة ” الندائية على قدم وساق منذ إعلان هيئة المحكمة الموقرة عن منطوق حكمها العادل والذي بمقتضاه تم إطلاق سراح رهائن “النداء” وسجن شهود زور “الحزب الحاكم” في سابقة تاريخية قطعت نهائيا مع إرث القضاء النوفمبري الذي أسقطته الثورة المباركة.
دعوات صريحة صادرة عن أعضاء في شبيحة النداء ولكنّهم من نكد الزمان يتمتعون بصفة نواب للشعب يدعون فيها صراحة إلى الانتقام والتصفية الجسدية وإعلاء ثقافة الدم في ربوع الوطن ويطالبون “رئيس الدولة” بالتدخل للثأر لكرامة “شهيدهم” الذي لم ينصفه القضاء حسب زعمهم ولا بد من إعادة الماكينة النوفمبرية لإيقاف زحف الكفر القضائي بآلهة التعليمات.
حمل السكان على مهاجمة بعضهم بعضا أو التحريض على ذلك بالدعوة إليه والتشجيع على فعله يعد جريمة خطيرة من شأنها ضرب السلم الأهلي وتهديد الأمن القومي للبلاد بما يفتح أبواب المجهول على مصراعيها في وجه الوطن وهذا ما يتطلب من النيابة العمومية سرعة التحرك لفرض هيبة القانون على كل الأطراف ولجم العابثين بمصالح شعبنا وأمنه.

السبسي ومرزوق يهديان منزلا لعائلة لطفي نقض (أرشيفية-ديسمبر 2013)

السبسي ومرزوق يهديان منزلا لعائلة لطفي نقض (أرشيفية-ديسمبر 2013)

الكم الهائل من الحقد والتشنّج والرغبة المرضية الجامحة في نشر ثقافة الدم والانتقام تنذر بعواقب وخيمة وبحرائق تستعد كتائب حملة الحطب الندائية على إشعالها داخل البلاد يقينا منهم أنّ معارك الصناديق القادمة لن يجنوا منها إلاّ الأصفار لأنّ الناخب التونسي اكتشف أنّه كان ضحية لجرائم تحيّل بالجملة ولن يقع فريسة لهم من جديد.

لم يبق لعصابة السرّاق إلاّ خيار “الفوضى الخلاّقة” لقلب الطاولة على الجميع وفرض معادلات جديدة على شعبنا قوامها إما نحن أو الفوضى.
لا أستبعد حماقة جديدة ولا أستبعد جريمة جديدة قد تقدم عليها أذرع الشر والتآمر والإرهاب المعولم تخلط الأوراق.. حفظ الله تونس من مكرهم وكشف أقنعتهم وأزال عن وطننا الغالي غدرهم…
هدّدوا وتوعدوا ولكنّكم حتما لن تنجحوا في إعادة البلاد والمؤسسات إلى المربع النوفمبري… فاتكم القطار ألا تفهمون؟

*رافع القارصي؛ رجل قانون وكاتب سياسي تونسي مقيم بألمانيا

============================
مقالات الرّأي لا تلزم غير أصحابها
============================