شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار وطنية | اِتّحاد الشّغل يرفض عددا من الإجراءات المعدّة في مشروع ميزانية 2018

اِتّحاد الشّغل يرفض عددا من الإجراءات المعدّة في مشروع ميزانية 2018

الاتحاد

أكّدت الهيئة الإدارية الوطنية للاِتّحاد العام التّونسي للشّغل، في بيان لها اليوم، رفضها لعدد من الإجراءات المقترحة في مشروع الميزانية لسنة 2018.

 

وأبرز القرارات الّتي رفضها الاِتّحاد تمثّلت في تجميد الاِنتدابات في الوظيفة العمومية وخاصّة في قطاعي الصحّة والتّعليم، معتبرا أنّ إنجاح العودة المدرسية والجامعية مرهون بتوفير إطار التّدريس الكافي إلى جانب دعم المؤسّسات التّربوية بالصّيانة والتّجهيزات والمعدّات، وكذلك الأمر بالنّسبة إلى المستشفيات العمومية الّتي تدهورت خدماتها بسبب نقص الإطارات واِنعدام الدّعم المادّي وغياب التّجهيزات والأدوية.

وجدّد الاِتّحاد دعوته إلى اِستئناف العمل المشترك في إصلاح المنظومة التّربوية والشّروع العاجل في إصلاح المنظومتين الصحّية والجامعية.

أمّا بخصوص إصلاح منظومة الضّمان الاِجتماعي، فقد أكّد الاِتّحاد على أنّ اللّجنة الفرعية للحماية الاِجتماعية لم تنه أشغالها.

وشدّد الاِتّحاد على وجوب تحمّل أعضاء الحكومة الجديدة مسؤوليّتهم في معالجة المسائل الاِقتصادية والاِجتماعية على أن يكون ذلك ضمن خيار منوال تنموي ذي عمق اِجتماعي وشعبي واضح، وتحمّل واجبهم في مقاومة الفساد والإرهاب بعيدا عن الشّعارات والوعود.

ولفت الاِتّحاد إلى تزايد تدهور المقدرة الشّرائية للتّونسيين، نتيجة سياسات ليبيرالية خاطئة، ومنها دفع الدّينار إلى الاِنهيار واِستشراء التّهريب واِلتهاب الأسعار وإثقال كاهل الأجراء دون سواهم بأعباء الجباية، وطالب الحكومة بوجوب الإسراع بإجراءات عملية لإنقاذ الدّينار ووقف اِرتفاع الأسعار وفرض نظام جبائي عادل ومقاومة التّهريب والتهرّب الضّريبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*