شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار دولية | اليوم العالمي للطّفل/ بعثات دول الاِتّحاد الأوروبي في الأراضي المحتلّة تعرب عن قلقها إزاء اِنتهاكات حقوق الأطفال الفلسطينيّين

اليوم العالمي للطّفل/ بعثات دول الاِتّحاد الأوروبي في الأراضي المحتلّة تعرب عن قلقها إزاء اِنتهاكات حقوق الأطفال الفلسطينيّين

Spread the love

أعربت بعثات دول الاِتّحاد الأوروبي في القدس ورام الله عن قلقها إزاء اِنتهاكات حقوق الأطفال الفلسطينيّين وذَكَرت جميع الجهات المسؤولة بأنّ اِتّفاقية الأمم المتّحدة لحقوق الطّفل تنطبق عالميّا، بما في ذلك على الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة.

وقالت البعثات في بيان لها، بمناسبة اليوم العالمي للطّفل، الّذي يتزامن مع الذّكرى الثّلاثين لاِتّفاقية الأمم المتّحدة لحقوق الطّفل إنّها تشعر بالقلق إزاء الاِستخدام المفرط للقوّة، سواء بالأسلحة الفتّاكة أو غير الفتّاكة، ممّا أدّى إلى اِستشهاد 16 طفلا فلسطينيا في النّصف الأوّل من 2019 وحده.

وعبّرت في بيانها عن قلقها الجدّي للغاية بشأن الهجمات على المدراس ومعدّلات الاِعتقال بين الأطفال.

وشدّدت على أنّه لا ينبغي حرمان الأطفال من حرّيتهم إلاّ كملاذ أخير، ويجب ألاّ يُحتجزوا بصورة غير قانونية أو تعسّفية، ويجب ألاّ يتعرّضوا إلى التّعذيب وغيره من أساليب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاّإنسانية أو المهينة، تماشيا مع المادّة 37 من اِتّفاقية حقوق الطّفل، إذ تشكّل ممارسة الاِعتقال الإداري عاملا رئيسا لإطالة الاِعتقال التعسّفي للقُصَّر ويُعيق حقّهم في تحقيق إمكاناتهم.

ودعا الاِتّحاد الأوروبي جميع الجهات المسؤولة إلى اِحترام المادّة 24 من اِتّفاقية حقوق الطّفل، الّتي تنصّ على حقّ الطّفل في التمتّع بأعلى مستوى من الصحّة يُمكن بلوغه وفي توفير مرافق العلاج من الأمراض وإعادة التّأهيل الصحّي.

وأكّد الاِتّحاد الأوروبي أنّه يرصد الوضع عن كثب، وسيتصرّف وفقا لذلك. وقال: نتوقّع من جميع الأطراف أن تتصرّف بما يتّفق تماما مع اِتّفاقيّة حقوق الطّفل.