شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار وطنية | النّاطق الرّسمي باِسم نقابة الحرس الوطني يكشف مغالطات قناة نسمة

النّاطق الرّسمي باِسم نقابة الحرس الوطني يكشف مغالطات قناة نسمة

image_pdfimage_print

أفاد النّاطق الرّسمي باِسم نقابة الحرس الوطني مهدي بوقرّة، في تصريح لـ”آخر خبر أونلاين”، اليوم الأحد، أنّ ما ورد في قناة نسمة من أخبار تحدّثت عن إقالات أمنيّة أثّرت سلبا على سلك الحرس الوطني ليس صحيحا، وهي مغالطات تهدف إلى تصفية حسابات حزبية تحوّلت إلى المؤسّسة الأمنية بالمكشوف، وفق تعبيره.

وأوضح بوقرّة أنّ التّحويرات الأخيرة الّتي شهدتها الإدارة العامّة للحرس الوطني هي سدّ شغور وليس إقالات لبعض القيادات الأمنية، مؤكّدا أنّها (القيادات الأمنية) الموجودة في إدارة الاِستعلامات، وعلى رأس إدارة الإرهاب، ظلّت على حالها، ولم تشملها أيّ إقالة.

واِعتبر مهدي بوقرّة أنّ قناة نسمة حاولت توجيه الرّأي العام وإيهامه بوجود فراغ أمني قائلا في هذا السّياق أنّ القناة المذكورة حاولت إيهام الرّأي العام بأنّه، بخروج لطفي براهم من المؤسّسة الأمنية، حلّ الفراغ الأمني.

ودعا مهدي بوقرّة إلى النّأي بالمؤسّسة الأمنية عن جميع التّجاذبات السّياسية، موضّحا أنّ الشّعب يعيش على وقع مأساة سياسية جديّة، وأنّ الحرس الوطني يظلّ دائما في تطوّر منذ الاِستقلال وأنّ أعوان هذا السّلك هم مشروع شهادة.

وأضاف قائلا: “علي الزّرمدني الّذي اِستضافته القناة المذكورة لم يكن يوما خبيرا أمنيّا وتمّت نقتله فى العهد البائد من سلك الحرس الوطني بسبب أفعال مهينة ومشينة وغير أخلاقية، هو يوظّف العملية الأمنية لضرب سلك الحرس الوطني”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: