شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | المطلوب إيقاف التّسميات الأخيرة بوزارة التّجارة فورا

المطلوب إيقاف التّسميات الأخيرة بوزارة التّجارة فورا

image_pdfimage_print
Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail

الأستاذ زياد الهاني

بخصوص قضيّة إدخال بضاعة إسرائيلية إلى تونس (مناديل رطبة lingettes)، وبيعها في فضاء «جيان»، تبيّن أنّ المدير الجهوي للتّجارة بأريانة المسمّى الحبيب الجلاصي (وكنيته “الحبيب تركتور”، وتلك قصّة سنعود لها في وقت لاحق) هو الّذي أمضى على رخصة ترويج المنتوج الإسرائيلي في تونس ويتحمّل في كلّ الأحوال مسؤوليّتها، رغم أنّ تقرير الرّقابة التّقنية على التّوريد يمنع ذلك!!

هذا «المسؤول» الّذي يشاهد في الصّورة مع وزير التّجارة عمر الباهي ووزير النّقل هشام بن أحمد والنّائب وليد جلاّد، يعتبر من المعوّل عليهم في حركة تحيا تونس لقيادة قائمة الحركة للاِنتخابات التّشريعية القادمة في ولاية منّوبة، حيث سبق له أن تحمّل في مستواها مسؤوليّات تجمّعية، وكان رئيسا لبلدية برج العامري. وعلمت أنّه تمّت ترقيّته أمس فقط، بتعيينه مديرا عامّا للمصالح المشتركة بوزارة التّجارة.

هذه بعض المعطيات المؤكّدة، في اِنتظار الكشف عن اِسم رجل الأعمال المتعامل مع إسرائيل.

والمطلوب إيقاف التّسميات الأخيرة بوزارة التّجارة فورا، وعلى مجلس الوزراء التحقّق من ملفّات كلّ المرشّحين المحالين عليه للمصادقة على تعييناتهم، خاصّة تقارير تفقّدية وزارة التّجارة والتّقارير الأمنيّة المتعلّقة بهم.

Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail
%d مدونون معجبون بهذه: