شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار وطنية | الرّقاب/ تأجيل أولى جلسات العدالة الاِنتقالية المخصّصة لأحداث مدينة الرّقاب

الرّقاب/ تأجيل أولى جلسات العدالة الاِنتقالية المخصّصة لأحداث مدينة الرّقاب

image_pdfimage_print

اِنطلقت، اليوم الأربعاء في المحكمة الاِبتدائية بسيدي بوزيد، أولى جلسات العدالة الاِنتقالية المخصّصة لأحداث مدينة الرّقاب الّتي جدّت خلال شهر ديسمبر 2010 والّتي خلّفت 5 شهداء وعددا من الجرحى.

وأفاد المحامي معزّ الصّالحي، في تصريح لمراسلة وات بالجهة، أنّه تمّ تأجيل الجلسة إلى يوم 28 ديسمبر القادم لسماع المتضرّرين والشّهود، مبيّنا أنّ جلسة اليوم كانت جلسة ملامسة للملفّ وقع فيها المناداة على المتّهمين الّذين لم يحضر منهم أيّ واحد. كما تمّت المناداة على ورثة الشّهداء وعلى الحرجى الّذين قدّموا طلباتهم المتمثّلة في التتبّع الجزائي للمتّهمين والكشف عن الحقيقة والتّعويض المعنويّ لفائدة عائلات الشّهداء والجرحى والإسراع في البتّ في هذه القضيّة.

وطالبت عائلات شهداء وجرحى مدينة الرّقاب، في تصريحات لمراسلة وات، بضرورة الإسراع في كشف حقيقة ما حصل بمدينة الرّقاب خلال أحداث الثّورة التّونسية، حيث اِعتبرت والدة الشّهيدة منال بوعلاّقي شادية حاجي أنّ مسار البتّ في قضايا شهداء وجرحى الثّورة كان بطيئا، وطالبت بالإسراع في كشف الحقائق بعد مرور 8 سنوات على أحداث ديسمبر 2010 ونفاذ صبر واِحتمال عائلات الشّهداء الّذين خسروا أولادهم وبناتهم. وأعربت أمّ الشّهيدة عن إصرارها على تتبّع المتّهمين ومقاضاتهم.

ومن جهته دعا شادي عبيدي أحد جرحى أحداث مدينة الرّقاب إلى كشف الحقيقة وتأمين التّعويض المادّي والمعنوي لضحايا هذه الأحداث.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: