أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / الخارجية الأميركية تصنّف تونس في الفئة الثّانية في مخاطر السّفر

الخارجية الأميركية تصنّف تونس في الفئة الثّانية في مخاطر السّفر

Spread the love

صنّف المكتب القنصلي التّابع لوزارة الخارجية الأميركية المملكة المغربية ضمن بلدان الفئة الأولى، حيث يكفي على المواطنين الأميركيين “اِتّخاذ الاِحتياطات العادية” عندما يسافرون إليها، فيما نصح المكتب الأميركيين بعدم السّفر إلى مناطق معيّنة في الجزائر، الدّولة الّتي صنّفت مع غيرها من الدّول العربية ضمن بلدان الفئة الثّانية.

فقد نصح المكتب المواطنين الأميركيين بعدم السّفر إلى المناطق الحدودية، الشّرقية والجنوبية، في الجزائر بسبب اِحتمال قيام هجمات إرهابية، كما نصحهم بعدم السّفر إلى الصّحراء الجزائرية للسّبب ذاته، وذلك في وثيقة صدرت في الـ10من جانفي 2018.

ويقول التّقرير الّذي صدر في بداية هذا الأسبوع “إنّ الإرهابيين، في الجزائر، من المحتمل أن يقوموا بعمليات إرهابية من دون إنذار مسبق وقد هاجموا سابقا أجهزة الدّولة الجزائرية في المناطق النّائية”، مضيفا أنّ “البلاد من الممكن أن تشهد هجمات في المدن على الرّغم من الاِنتشار الكثيف للشّرطة فيها”.

وأشارت الوثيقة إلى أنّ الحكومة الأميركية “تملك قدرة محدودة على تقديم خدمات الطّوارئ للمواطنين الأمريكيين خارج مقاطعة الجزائر، بسبب القيود الّتي تفرضها الحكومة الجزائرية على سفر موظّفي الحكومة الأمريكية”.

ودعا المكتب المواطنين الأميركيين كذلك إلى عبور الصّحراء الجزائرية جوّا لا برّا، إذ تنشط فيها الجماعات الإرهابية الّتي اِتّخذت منها مقرّا أساسيّا لها.

تصنيف الدّول العربية بحسب الوثيقة:

وزّعت الوثيقة بلدان العالم على أربع فئات. وتمثّل الفئة الأولى الدّول الأكثر أمانا للسّفر إليها، فيما تمثّل الفئة الرّابعة الدّول الأكثر خطرا على السيّاح والمواطنين الأميركيّين.

فيما يتعلّق ببلدان الفئة الأولى، دعا المكتب القنصلي المواطنين الأميركيين “إلى اِتّخاذ الاِحتياطات العادية” عندما يسافرون إليها. وجاءت البلدان العربيّة، جيبوتي وجزر القمر والبحرين والكويت والإمارات العربية المتّحدة وقطر وسلطنة عمان والمغرب، في هذه الفئة.

فيما يخصّ دول الفئة الثّانية، دعا المكتب المواطنين إلى “اِتّخاذ اِحتياطات كبيرة”. ومن بين الدّول العربية الّتي صنّفت في هذه الفئة الجزائر والأردن ومصر والسّعودية وتونس وفلسطين (الضفّة الغربية وقطاع غزّة).

ودعا المكتب المواطنين الأميركيين إلى “إعادة النّظر في السّفر ” إلى بلدان الفئة الثّالثة. دائما في السيّاق العربي، تمّ تصنيف كلّ من موريتانيا والسّودان ولبنان في هذه الفئة.

أخيرا، في الفئة الرّابعة، جاء إنذار الوثيقة للمواطنين الأميركيين واضحا: “لا تسافر إلى هذه الدّول”. وصنّفت كلّ من سورية والعراق واليمن والصّومال وليبيا ضمن هذه الفئة.

للاِطّلاع على الوثيقة في نسختها الأصليّة في الجزء الخاصّ بتونس، اُنقر هنا: https://travel.state.gov/content/travel/en/traveladvisories/traveladvisories/tunisia-travel-advisory.html