أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / الجزائر/ حشود كبيرة في شوارع العاصمة الجزائر رفضا للاِنتخابات الرّئاسية الّتي ستجرى الجمعة القادمة

الجزائر/ حشود كبيرة في شوارع العاصمة الجزائر رفضا للاِنتخابات الرّئاسية الّتي ستجرى الجمعة القادمة

Spread the love

تجمّعت حشود كبيرة في شوارع العاصمة الجزائر في يوم الجمعة الأخير قبل الاِنتخابات الرّئاسية الّتي يرفضها المحتجّون.

ويبدو أنّ حجم المشاركة، الّتي يستحيل تقديرها بدقّة في غياب أرقام رسميّة، مماثل لمسيرة الأوّل من نوفمبر الّتي تزامنت مع الذّكرى 65 لبدء حرب الاِستقلال، وللتّظاهرات الحاشدة الّتي شهدتها العاصمة خلال ربيع 2019.

وتُنظّم في الجزائر في 12 ديسمبر اِنتخابات رئاسيّة لاِختيار خلف للرّئيس السّابق عبد العزيز بوتفليقة الّذي اِستقال في أفريل تحت ضغط الشّارع والجيش.

وتقدّم للاِنتخابات خمسة مترشّحين كلّهم شاركوا في وقت ما في السّلطة خلال حكم بوتفليقة أو دعّموه، ويرفض المحتجّون أن يتمّ تنظيم هذه الاِنتخابات بوجوه محسوبة على نظام بوتفليقة الّذي عمّر 20 سنة في الحكم، ويطالبون بهيئات اِنتقالية جديدة.

والمرشّحون الخمسة هم عزّ الدّين ميهوبي الأمين العام بالنّيابة لحزب التجمّع الوطنى الدّيمقراطي، وعبد القادر بن قرينة رئيس حزب حركة البناء الوطني، ورئيس الوزراء الأسبق عبد المجيد تبّون، وعلي بن فليس رئيس حزب طلائع الحرّيات، وعبد العزيز بلعيد رئيس حزب جبهة المستقبل.

وأثارت تصريحات لوزير الدّاخليّة الجزائري صلاح الدّين دحمون، الأسبوع الماضي، هاجم فيها المعارضين للاِنتخابات، غضبا لدى الشّارع الجزائري حينما وصفهم بأنّهم “خونة ومرتزقة ومثليّون جنسيًّا وبقايا اِستعمار”.