أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / الجامعة العامّة للتّعليم الثّانوي تعلن الدّخول في إضراب اِحتجاجيّ إنذاري تتعطّل بموجبه الدّروس كامل يوم 6 ديسمبر

الجامعة العامّة للتّعليم الثّانوي تعلن الدّخول في إضراب اِحتجاجيّ إنذاري تتعطّل بموجبه الدّروس كامل يوم 6 ديسمبر

Spread the love

الاتحاد العام التونسي للشغل

أعلن الكاتب العام للجامعة العامّة للتّعليم الثّانوي بالاِتّحاد العام التّونسي للشّغل، الأسعد اليعقوبي، اليوم الأربعاء، دخول كافّة مؤسّسات التّعليم الإعدادي والثّانوي في إضراب اِحتجاجيّ إنذاري تتعطّل بموجبه الدّروس كامل يوم 6 ديسمبر القادم، وتنظيم تجمّع وطني لجميع الأساتذة والمعلّمين أمام مجلس نوّاب الشّعب يوم 19 ديسمبر.

ويعود تنفيذ هذا الإضراب الاِحتجاجي الإنذاري، حسب اليعقوبي إلى تردّي الوضع التّربوي العامّ الّذي يتمثّل في النّقص في الإطار التّربوي، وتنامي ظاهرة الاِكتظاظ، والزّيادة عن النّصاب، واِهتراء البنية التّحتية الأساسية للمؤسّسات التّربوية، وأيضا تفشّي ظاهرة العنف الممنهج المسلّط عليها، واِنتشار مختلف مظاهر الجنوح والاِنحراف، مبرزا أنّ حوالي 50 بالمائة من التّلاميذ تعاطوا المخدّرات صلب هذه المؤسّسات.

ويأتي الإضراب أيضا اِحتجاجا على رداءة الخدمات المقدّمة من طرف ديوان الخدمات المدرسية من نقل وإقامة وإعاشة، وتراكم شبهات الفساد حول الصّفقات المبرمة والتّعيينات وسوء التصرّف، واِحتجاجا كذلك على قانون التّقاعد، الّذي اِعتبره اليعقوبي اِعتداء على حقّ المدرّسين في التّغطية الاِجتماعية المناسبة، وفي التّقاعد المريح المبنيّ على قاعدة مطلب القطاع الرّئيسي في التّقاعد الاِختياري بعد بلوغ 55 سنة مع 30 سنة من العمل والتّنفيل بـ5 سنوات.

وجاء الإضراب أيضا، كما أوضح ذلك اليعقوبي، اِحتجاجا على قانون المالية 2018 الّذي قلّص من ميزانيتي وزارتي التّربية وشؤون الشّباب والرّياضة، ما خلّف غيابا للاِعتمادات المخصّصة لتحسين الواقع المادّي، ولإيقاف مسار التّرقيات المهنية والاِنتدابات، مضيفا بأنّ الإضراب يأتي كذلك اِحتجاجا على سياسات وزارة شؤون الشّباب والرّياضة الّتي تواصل لامبالاتها بمصالح منظوريها وتراخيها في تنفيذ اِلتزاماتها، وغياب أيّ بادرة لإصلاح منظومة التّربية البدنية وتخصيص موارد مالية لها بعيدة عن الشّأن التّربوي.