شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | الثّورة في قطاعنا الإعلامي سطحيّة كسطحيّة الغالب الظّاهر الأعمّ من نخبتنا شبه المثقّفة

الثّورة في قطاعنا الإعلامي سطحيّة كسطحيّة الغالب الظّاهر الأعمّ من نخبتنا شبه المثقّفة

Spread the love
الأستاذ زياد الهاني

عندما تتحوّل جريمة «الماديسون» على فضاعتها، إلى قضيّة رأي عامّ كبرى وشأنا وطنيّا يتمّ التقصّي فيه بدقّة بمنابر إعلامية هامّة، عن مكان تواجد نجمة التّفاهة بالملهى حين حصول الجريمة، فتأكّد أنّنا أمام حالة تغييب للوعي وتشتيت للتّركيز على ملفّات جوهرية ومصيريّة تتعلّق بأمننا القومي.

تصوّروا معي لحظة واحدة لو أنّ “شوشو الوردانين” كانت له علاقة ولو من بعيد بأحد منتسبي حركة النّهضة أو حزب التّحرير، كيف كانت القيامة ستقوم ولا تقعد!!

ماكينة التّضليل للأسف عميقة ومتغلغلة، والثّورة في قطاعنا الإعلامي سطحيّة كسطحيّة الغالب الظّاهر الأعمّ من نخبتنا شبه المثقّفة.