شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | الاِستبداد حالة ذهنيّة ومزاج

الاِستبداد حالة ذهنيّة ومزاج

image_pdfimage_print
Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail

الأستاذ الهذيلي منصر

الاِستبداد الّذي يمثّل ويظهر ويتشكّل زعيما أو حزبا أو ملكا ليس هو المشكل. هذا أهمّ درس خرجت به من السّنوات الأخيرة. الغالبيّة العظمى من التّونسيين فهمت فراغ المكان من المستبدّ فرصة للحلول محلّه والتّعويض عن مقهوريّتها بجرعات من القهر. حضرت هذا في المساجد حيث اِنتصب قصّر يفتون في الحلال والحرام ويحملون النّاس على التنكّر لما تعوّدوا عليه بعد هروب بن علي. شهدت هذا في تنافس غريزيّ لجامعيّين محترمين على كرسيّ العمادة. حضرت هذا في سلوك طلبة حسبوا التهوّر وتعطيل الدّروس فحولة ثوريّة وحرّية. حضرت هذا عند نقابيّين ومتحزّبين وعند خارجين من السّجن ومنفيّين.

هل كان بن علي ذلك الاِستثناء التّونسي؟ هل كان لقيط التّونسيين وما تعوّدوا عليه؟ من يقول هكذا يدجّل أعظم دجل ويبحث عن شمّاعة. الاِستبداد حالة ذهنيّة ومزاج وأخشى، وهي خشية مبرّرة، أن نخلص قريبا إلى القول أنّنا بين خيارين: إمّا الفوضى أو بقيّة اِجتماع شرطه عودة المستبدّ لا في شخص ذلك الّذي هرب وإنّما عودة هتدسة اِنتظام وحكم بمركز مستبدّ.

إذا كان البرلمان وهو المؤسّسة الّتي يفترض فيها أن تعطي المثل وتشكّل نموذجا يهتدى به يتحوّل إلى ما رأينا اليوم فماذا نقول. هل هي مؤامرة تقودنا الى ما نحن فيه؟ أستبعد يوما بعد يوم أن يفسّر كلّ أمرنا بالمؤامرة وحتّى لو كانت مؤامرة فهي تنفذ إلينا من خلل هو فينا ولا يأتينا من بعيد. تحكمنا آليات الخوف والطّمع، تملكنا الغريزة. سياستنا غريزة، ديننا غريزة، فكرنا غريزة، مالنا غريزة. حتّى فراشنا غريزة. لا نستهلك غيرها فكيف ننتج خلافها؟

نظام النّفس عندنا خرب خرب وليس نظام مجتمع من المجتمعات إلاّ صورة نظامه النّفسي. إذا نجحنا في المرور فإنّنا نمرّ إلى ديمقراطية بجوهر اِستبدادي. ديموقرطية تمسك بها الكواليس وتمنع تنفّسها. وضع كهذا لا تفلّ فيه السّياسة الّتي لا تبحث في النّفس أصلا وتختصّ في ما بين كرش وقرش. داء النّفس يلزمه جهد تربويّ والإنسان يتربّى ولا شكّ. إذا لم يكن بلطف وجمال ورحمة كان بجلال وشدّة ومحنة وبلاء.

أرى الحجّة قد قامت على التّونسيين وأرى أنّهم ذاهبون إلى فتنة عظيمة تربّيهم والنّفي مقدّمة إثبات.

منصر

Facebook 0 Twitter 0 Google+ 0 Linkedin 0 Mail

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

%d مدونون معجبون بهذه: