شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار دولية | ألمانيا تهدّد بإلغاء مساعدتها التّنمويّة للبلدان الّتي ترفض استعادة مواطنيها

ألمانيا تهدّد بإلغاء مساعدتها التّنمويّة للبلدان الّتي ترفض استعادة مواطنيها

المانيا

هدّدت الحكومة الألمانية بإلغاء مساعدتها التّنمويّة للبلدان الّتي ترفض استعادة مواطنيها ممّن ترفض طلبات لجوئهم، وذلك في ضوء الثّغرات الّتي شابت عمل الأجهزة الأمنيّة في مواجهة منفّذ إعتداء برلين.

وقال نائب المستشارة الألمانية سيغمار غابرييل، الّذي يترأّس أيضا الحزب الإشتراكي الدّيموقراطي، لمجلة دير شبيغل في عددها نهاية هذا الأسبوع إنّ “من لا يتعاونون بشكل كاف لا يمكنهم الاستفادة من مساعدتنا للتّنمية”.

وصرّح وزير الدّاخلية توماس دي ميزيير العضو في الحزب المحافظ بزعامة أنغيلا ميركل، أمس الأحد، لقناة “إيه آر دي” “أؤيّد هذه الفكرة تماما”.

علما وأنّ هذا التّحذير يستهدف تونس خاصّة، إضافة إلى دول المغرب عموما، الّتي يتحدّر منها أنيس العامري، منفّذ اعتداء برلين داخل سوق للميلاد في 19 ديسمبر والّذي خلّف 12 قتيلا.

ورفضت ألمانيا طلب لجوء العامري قبل أشهر عدّة، لكنّ السّلطات لم تتمكّن من ترحيله إلى بلاده بسبب مشكلة في بطاقة هويّته. ويواجه آلاف من مواطني المغرب العربي وضعا مماثلا في ألمانيا، من دون أيّ فرصة للحصول على اللّجوء.

ويتّجه الائتلاف الحكومي إلى اتّخاذ تدابير بحقّ الأجانب الّذين يعتبرون متطرّفين خطيرين ورفضت طلبات لجوئهم، وذلك عبر احتجازهم في شكل منهجيّ في انتظار ترحيلهم. وقال وزير العدل هيكو ماس، أمس الأحد، “سأقدّم اقتراحات ملموسة جدّا بهدف توسيع إمكان احتجاز الأشخاص المصنّفين خطيرين بهدف ترحيلهم”، موضّحا أنّ هذا الإجراء سيشمل الأجانب الّذين ترفض بلدانهم الأمّ استعادتهم سريعا.    (سكاي نيوز)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*