الرئيسية | غير مصنف | أعداء المقاومة من أنصار مزيّفين وتجّار أبديّين بها

أعداء المقاومة من أنصار مزيّفين وتجّار أبديّين بها

image_pdfimage_print

الأستاذ الحبيب بوعجيلة

قلّة ذوق.. وعدوانية حمقاء.. تلك الّتي تصرّف بها بعض الواقفين “نُصرة لفلسطين” مع السيّد عبد الحميد الجلاصي الّذي اِستجاب لدعوة الجمعيات والهيئات لوقفة أمام السّفارة الأمريكية.. من يساند المقاومة يجب أن يتعلّم من قادتها قدرتهم على التّجميع وتأليف القلوب حولها ووضوحهم الاِستراتيجي في التّعبئة بروح القدّيسين وأخلاق الأنبياء.. أمّا من يريد اِستعمال زعم مساندتها لتصفية حساباته مع خصومه فهو أوّل من يضرّ بها.

المسؤولون على الدّعوة هم مسؤولون أيضا على حماية وقفتهم وتحصينها أخلاقيّا باِحترام من اِستجاب إلى دعوتهم الّتي يبدو أنّ عجزها عن التّجميع جزء ممّا اُبتليت به المقاومة في تونس من بلادة كثير ممّن يزعمون مساندتها.. للمقاومة في تونس أعداء يعلنون ذلك بالطّعن في شرفها وتزييف وعي النّاس حولها ولها أعداء من بعض من جعلوا مساندتها أصلا تجاريّا لغايات تكتيكيّة في غالبها مغشوشة في باطنها.. لذلك كرهنا حضور كثير من تظاهرات نعلم من ينصب سوقها للتمعّش…

اللّهم اِحم المقاومة من “بعض أصدقائها” أمّا أعداؤها فهي كفيلة بهم…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: